الاتحاد الأوروبي يوقف الروابط مع كبار قواد جيش ميانمار للاحتجاج على استعمال القوة المفرطة ضد أقلية الروهنغيا

يوقف الاتحاد الأوروبي الروابط مع كبار قواد جيش ميانمار من أجل الاحتجاج على استعمال القوة على نحو مفرط ضد أقلية الروهنغيا كما تحذر الكتلة الأوروبية من أنها ربما تفكر في عقوبات إذا لم يطرأ أي تحسن في الأزمة التي وصفتها الأمم المتحدة كـ تطهير عرقي. قال الاتفاق الذي اتفق عليها سفراء الاتحاد الأوروبي وسوف يتم التوقيع عليه في اجتماع وزراء الخارجية يوم الإثنين، قال إن المأزق السريع الذي تأثر به هذا العدد الكبير من الناس يشير إلى خطوة متعمدة لطرد أقلية. وفي ضوء استعمال القوة المفرطة التي استعملتها القوات الأمنية يلغي الاتحاد الأوروبي والبلدان الأعضاء دعوات للقائد الآمر للقوات المسلحة لميانمار وكبار ضباط الجيش. وتراجع كافة التعاون الدفاعي العملي. وفي الوقت نفسه، ناشد الاتفاق كافة أطراف بإنهاء العنف توا.