في النيبال، استقالة 17 وزيرا من الحزب الشيوعي النيبالي (الماوي المركزي) من مجلس وزراء ديوبا

في النيبال، استقال 17 وزيرا من الحزب الشيوعي النيبالي (الماوي المركزي) من مجلس وزراء ديوبا. قدّم الزعيم البارز في الحزب والوزير بلاحقيبة غيري راج ماني بوخاريل رسالة الاستقالة إلى رئيس الوزراء شير بهادر ديوبا، عقب اجتماع لمجلس الوزراء في كاتماندو أمس. وفي السابع عشر من أكتوبر العام الماضي، كان خلع رئيس الوزراء ديوبا الحقائب الوزارية من وزراء الماوي المركزي بعد أن أقام الحزب تحالفا انتخابيا مع الحزب الشيوعي النيبالي (UML). ومع ذلك، استمر الوزراء في الحكومة بلا حقيبة. يُذكر أنه حقّق التحالف اليساري من الحزب الشيوعي النيبالي (UML) والحزب الشيوعي النيبالي (الماوى المركزي) انتصاراً ساحقاً في انتحابات البرلمان والمجالس الإقليمية التي اختتمت أخيراً . و من الممكن أن يتم تشكيل الحكومة الجديدة بعد انتخابات الجمعية الوطنية، مجلس الشيوخ للبرلمان، المزمع إجراؤها في السابع من فبراير.