رئيس الوزراء ناريندرا مودي يقول إن شباب الهند يردّون بشكل ملائم على من يحاولون تقسيم البلاد

قال رئيس الوزراء ناريندرا مودي إن شباب الهند لن يتم تضليلهم، وإنهم يردّون، بشكل ملائم، على من يحاولون تقسيم البلاد. أثناء إلقاء كلمة في الحفل الافتتاحي لـ” يوم الشباب الوطني وسروا دهرما سابها في بيلاغافي بولاية كرناتاكا، عن طريق مؤتمر الفيديو، قال رئيس الوزراء إن الشباب هم الرُسُل لتعزيز المثل العليا لسوامي فيفي كاناندا، وإنهم قرّروا استئصال الطائفية والشرور الاجتماعية من المجتمع. وأكد مودي أن سوامي فيفي كاناندا شدّد على الأُخوة، واعتقد بأن رفاهية الشعب تكمن في تنمية الهند، مضيفاً أنه كانت هناك عديد من الدعايات ضد الهند في العالم الغربي، التي أثبتها خاطئة. ومضي يقول مودي إنه هم الشباب الهنود الذين يأخذون حملة الهند النظيفة إلى آفاق جديدة. ونصح مودي الشباب بأن يعتزموا المساهمة في خلق الهند الجديدة بحلول عام 2022م.