في اندونيزيا الشرطة تقول إنه نفذت عائلة خمسة اعضاء بمن فيهم طفل تفجيرا انتحاريا في مقرشرطة في مدينة سارابايا امس باصابة عشرة اشخاص بجروح

في اندونيزيا قالت الشرطة إنه نفذت عائلة خمسة اعضاء بمن فيهم طفل تفجيرا انتحاريا في مقرشرطة في مدينة سارابايا امس باصابة عشرة اشخاص بجروح. اتى ذلك يوما بعد ان قامت اسرة ستة أعضاء بمن فيهم صبيات من السن التاسع والثاني عشر بتفجير قنابل انتحارية في ثلاث كنائس أثناء خدمة ادعية لصباح الاحد الماضي في مدينة سارابايا مما اسفر عن مقتل 18 فردا. علما بان سلسلة انفجارات قنابل هزت اندونيزيا بادعاء مجموعة الدولة الإسلامية داعش بمسؤولية كلتي الهجمتين في الكنائس ومحطة الشرطة مما اثيرت مخاوف عن نفوذها في جنوب شرق آسيا فيما لم يحقق حلمها عن خلافة في الشرق الاوسط.