فخامة الرئيس رام نات كوفند يُدلي بتصديقه على القانون الجنائي التعديلي الذي يتضمن بندا لعقاب صارم لمغتصبين

أدلى فخامة الرئيس رام نات كوفند بتصديق على القانون الجنائي التعديلي لعام 2018م الذي يتضمن بندا لإعطاء عقاب شديد بما فيه عقوبة الإعدام لهؤلاء الذين اُدينوا لاغتصاب بنات دون السن الثاني عشر. إن التعديل يحل محل المرسوم المنشور في الواحد والعشرين من أبريل/ نيسان الماضي بعد اغتصاب وقتل صبية غير بالغة في كاتوا وإمرأة أخرى في أوناؤ. قال مرسوم نُشر في الجريدة الرسمية إن القانون سيعتبر بأنه أصبح نافذ المفعول في الواحد والعشرين من أبريل/ نيسان عام 2018م. كما سيؤدي القانون إلى تعديل مزيد القانون الجنائي الهندي وقانون الأدلة الهندي وطقم الأنظمة الجنائية وحصانة الأطفال من قانون جرائم جنسية. أتى تصديق الرئيس بعد أن صادق البرلمان على التعديلات في القانون في الأسبوع الماضي.