الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الياباني شينزو آبي أصبحا قاصرين عن توصل إلى اتفاق على جزيرة متنازع عليها التي منعت منذ زمن طويل توصل إلى معاهدة سلام بإنهاء رسمي الحرب العالمية الثانية

أصبح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الياباني شينزو آبي قاصرين عن توصل إلى اتفاق على جزيرة متنازع عليها التي منعت منذ زمن طويل توصل إلى معاهدة سلام بإنهاء رسمي الحرب العالمية الثانية. كان قد استولى جيش السوفيت أربع جزر كوريل تقع بين بحر أوخوتسك والمحيط الهادئ وذلك في الايام الأخيرة للحرب العالمية الثانية. ظل رفض طوكيو اعتراف بسيادة موسكو هناك كحاجز على السلام لمدة ما يزيد على سبعة عقود. هذا وقال المستر بوتين لمراسلين بعد المحادثات بأنه بقت أعمال مفصلة غير منجزة قبل أي اتفاق لكنه أشاد بالقمة كنافعة وجوهرية. هذا وقال المستر آبي في الإيجاز المشترك أدلى به الزعيمان إنه نوقشت اتفاقية سلام دون إخفاء شيء من قبل أحد من الآخر واتفقا على مواصلة العمل بالنشاط.