المُشرّعون البريطانيون يصوتون على طلب لتأجيل الموعد المحدد النهائي التاسع والعشرين لرحيل المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي

صوّت المشرعون البريطانيون على طلب لإرجاء الموعد المحدد النهائي التاسع والعشرين من الشهر الجاري لرحيل المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي. تم الإقرار على الحركة في مجلس العموم الليلة الماضية بـ 412 صوتا مقابل 202. إلا أنه رفض أعضاء مجلس النواب على تعديل الحركة الطالبة لإجراء استفتاء آخر أثناء فترة التأجيل. لكن الارجاء في عملية بريكست يتطلب الموافقة عليه بإجماع لكافة 27 دولة الأعضاء للاتحاد الأوروبي الأمر الذي يُعطى فعلا لكتلة 28 عضوا صلاحية إملاء شروط التمديد. قال رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد توسك يمكن للكتلة أن توافق على تأجيل طويل إذا تجد ذلك المملكة المتحدة ضروريا لإعادة النظر في استراتيجيتها لبريكست وبناء إجماع عليها. علما بأن تصويت الليلة الماضية أتى عقب رفض البرلمان يوم الأربعاء الماضي استبعاد انسحاب عن الاتحاد الأوروبي بدون صفقة. ستقوم السيدة ماي بمحاولة ثالثة لتحقيق إقرار على صفقة الانسحاب في الأسبوع القادم بعد أن رُفضت بأغلبية ساحقة في تصويتين سابقين. علما بأن المملكة المتحدة كانت صوّتت على مغادرة الاتحاد الأوروبي في استفتاء في يونيو/ حزيران عام 2016م لكن ظل أعضاء مجلس النواب يناضلون الاتفاق على كيفية رحيل بريطانيا عن الأسرة الأوروبية حتى التاسع والعشرين من الشهر الجاري.