المملكة العربية السعودية قالت لا توجد خطط فورية لرفع مستوى الإنتاج بعد أن أنهت الولايات المتحدة إعفاءات عن العقوبات لمشتري خامات النفط الإيرانية

قالت المملكة العربية السعودية لا توجد خطط فورية لرفع مستوى الإنتاج بعد أن أنهت الولايات المتحدة إعفاءات عن العقوبات لمشتري خامات النفط الإيرانية. قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح لمؤتمر مالي في الرياض أمس إنه تظل ترتفع الموجودات الدولية رغم ما يحدث في فنزويلا وتشديد العقوبات ضد إيران. أتى تعليقه وسط تكهنات بأن المملكة هي أكبر مصدر النفط الخام للعالم من الممكن أن تزيد الإنتاج لملإ الفجوة أقيمت بإزالة النفط الخام الإيراني. هذا وقالت البيت الأبيض يوم الاثنين الماضي أنها تنهي ممارسة منح إعفاءات من عقوبات الولايات المتحدة الأحادية الطرف المفروضة ضد طهران لأنها تريد إهباط صادرات النفط الإيراني إلى مستوى صفر.