تناقش الهند ونيبال العديد من مجالات التعاون بما في ذلك قضايا الاتصال والاقتصاد والأمن

شارك في رئاسة الاجتماع السادس للجنة المشتركة بين الهند ونيبال في نيودلهي أمس وزير الشئون الخارجية الدكتور س. جايشانكار ووزير خارجية نيبال براديب كومار جياوالي.

ناقش الجانبان العديد من مجالات التعاون بما في ذلك مجالات الاتصال والاقتصاد والتجارة والطاقة والنفط والغاز والموارد المائية والقضايا السياسية والأمنية.

تمت الإشارة إلى التعاون الوثيق بين الجانبين في مكافحة جائحة COVID-19 في المنطقة. وهنأت نيبال الهند على النجاح الملحوظ في إنتاج لقاحي كوفيشيلد وكوفاكسين في الهند، وطلبت توفير اللقاحات في وقت مبكر لنيبال.

 

وفي إشارة إلى الإنجاز الذي حققه خط أنابيب موتيهاري – أمليخغانج للمنتجات البترولية، ناقش الجانبان توسيع خط الأنابيب إلى شيتوان وإنشاء خط أنابيب جديد على الجانب الشرقي يربط سيليجوري بجابا في نيبال.

 

رحب الجانبان باستكمال العمل في أول خط سكة حديد للركاب بين الهند ونيبال من جايناجار إلى كورتا عبر جاناكبور. كما تمت مناقشة مشاريع ربط السكك الحديدية الأخرى عبر الحدود، بما في ذلك خط سكة حديد راكسول-كاتماندو عريض محتمل.

 

وشددت اللجنة المشتركة على الحاجة إلى تسهيل حركة الأفراد والبضائع عبر الحدود. ولوحظ أن نقاط التفتيش المتكاملة التي افتُتحت مؤخرًا في بيرغونج وبيراتناغار ساعدت في التنقل السلس للأشخاص والتجارة بين البلدين.